أسلوب عملٍ منفتح

تُفسِح منظمة Open Skåne خلال عامي 2014-2018 المجال لعملي تتسمى بالانفتاح، والتي يمكن أن بطرق مختلفة. فمن الممكن أن تتضح الآراء المختلفة من خلال الاجتماعات الشخصية والمحادثات والحوارات ومراكز البحوث المتخصصة والمؤتمرات والمهرجانات الثقافية والدينية ومظاهر التعبير الفني والمناظرات.
ويعني أسلوب العمل المنفتح أن الأنشطة ستكون بمثابة مصدر جذّاب لتبادل الخبرات ونقل المعرفة وبناء شبكات الاتصال؛ وسوف تتوفَّر لكل من يرغب في تكثيف مشاركته في قضايا التماسك الاجتماعي بمقاطعة سكونة. فبجانب الأنشطة البرنامجية، مثل المحادثات والاجتماعات، ستصبح وسائل التواصل الاجتماعي أيضًا بمثابة منتديات مهمة لأسلوب العمل المنفتح لدى منظمة Open Skåne.

الضامنون الأكاديميون

لقد وضع الباحثون وغيرهم من الأفراد التابعين لجامعة لوند وجامعة مالمو صياغة لمرحلة البرامج بأكملها فيما يتعلق بالتخطيط والتنفيذ والتقييم والتوثيق.
وتسهم جامعتا لوند ومالمو في مجالات تتضمن الخبرات الأكاديمية ضمن نطاق البحث والتعليم، والمشروعية الأكاديمية، ومنهجية التحليل وكلاً من الشبكات الوطنية والدولية.

أسلوب عملٍ توفِّر من خلاله منظمة Open Skåne تبادل الخبرات ونقل المعرفة والدورات التعليمية.

– المقابلات الشخصية؛ مجموعات التركيز مع القادة غير الرسميين والرسميين؛ الأفراد البارزين العاملين ضمن مجالات تتضمن سوق العمل؛ المجتمع المدني؛ الصحة؛ الثقافة؛ الإعلام؛ الهيئات؛ التجارة والصناعة؛ السياسة؛ الدين؛ التعليم والعلوم.
– مراكز البحوث المتخصصة، والتي تُدار بالتعاون مع أفراد يتمتعون بمهامٍ وأدوارٍ مختلفة في المجتمع. وهذا من أجل الحصول على مجموعة واسعة من وجهات النظر والفرص لتطوير شبكات التواصل الجديدة والقديمة.
– أساليب إدارة المناقشات وإعداد مجموعات النقاش التي تستفيد من الخبرات وتعدد وجهات النظر.
– الاجتماعات المفتوحة والمؤتمرات والمهرجانات التي تركِّز على سبل التعاون عبر الحدود والمشروعات الابتكارية.